أنت هنا: الرئيسيةجراحة العمود الفقري بالتداخل المحدود

تستفيد هذه الفئه وبشكل كبير أيضاً من الجراحة بالتداخل المحدود، حيث أن الجروح الصغيرة وآلامها الخفيفة تساعدهم على المشي والحركة بعد العملية، وبالتالي مغادرة المستشفى بأقل فترة ممكنة، وتجنبهم احتمالية الإصابة بالتهابات المستشفيات ومضاعفاتها الخطيرة. بنفس الأهمية، يمكن بالتداخل المحدود تجنب النزيف المصاحب للعمليات التقليدية وخطورته خصوصاً في هذه الفئة العمرية.

يستفيد هؤلاء المرضى بشكل كبير جداً من الجراحة بالتداخل المحدود، حيث تتم عملياتهم بنفس الطريقة كالمرضى الآخرين، أما بالطرق التقليدية فيضطر الجراح لعمل جرح كبير جداً ليتمكن من إجراء العملية، وما يصاحب ذلك من ارتفاع نسبة الإلتهابات والنزيف وآلام بعد العملية.

تساعد عملية الجراحة بالتداخل المحدود في حل مجموعة من المشاكل وابرز هذه المشاكل

يعتمد هذا النوع المتطور من الجراحة على إستخدام الأشعة وأجهزة متخصصة لتوسيع العضلات، إضافة إلى الميكروسكوب الجراحي لتكبير مجال الرؤية وتوفير الإضاءة الكافية.